أخبار العالم

الوفاء” و”حق”: حداد وعصيان مدني رفضاً لمؤتمر اقتصاد “صفقة القرن”

وأكد التيار والحركة، في بيان أصدراه يوم الثلاثاء 11 يونيو / حزيران 2019، “رفض التطبيع مع الكيان الصهيوني، عبر احتضان ما يسمى “ورشة الإزدهار من أجل السلام” التي تنظمها الإدارة الأميركية في المنامة نهاية الشهر الحالي”.

ودعا البيان إلى “حداد وعصيان مدني تزامناً مع انعقاد المؤتمر”، مؤكداً “ضرورة المشاركة في الخطوات الثورية التي سيعلنان عنها لاحقاً”، حسبما أورد موقع “البحرين اليوم” الإلكتروني.

ومن المقرر أن تستضيف المنامة في يومي 25 و26 يونيو / حزيران 2019 ورشة العمل التي دعت إليها الولايات المتحدة في المنامة، يوم 11 مايو / أيار 2019، تحت عنوان “الإزدهار من أجل السلام”.

وستطلق المرحلة الأولى لما سمي بـ “صفقة القرن”، وستعقد في ظل رفض ومقاطعة من الجانب الفلسطيني، ومن روسيا والصين ودول أخرى.

وتواصل الإدارة الأميركية العمل على إنجاز مخطط تطلق عليه اسم “صفقة القرن”، ويقوم على توطين اللاجئين الفلسطينيين في خارج فلسطين المحتلة، وتقديم إغراءات مالية لهم، تتكفل بها دول خليجية على راسها السعودية، مع عدم إقامة دولة فلسطينية، والاكتفاء بمنطقتي حكم ذاتي في غزة، فيما يضم الاحتلال مناطق الضفة المحتلة، وهو ما يتوافق مع وعود نتنياهو الانتخابية بضم مستوطنات في الضفة بعد فوزه بولاية جديدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق