أخبار العالم

مملكة البحرين سعت سرا قبل عامين لتطبيع العلاقات مع إسرائيل

البحرين سعت سرا قبل عامين لتطبيع العلاقات مع إسرائيل

وزير خارجية البحرين، خالد بن أحمد آل خليفة
STRINGER / AFP

كشفت القناة 13 للتلفزيون الإسرائيلي عن ان مملكة البحرين “سعت قبل سنتين وبخطوات حثيثة إلى تطبيع علاقاتها مع اسرائيل، وإنها مررت بهذا الشأن رسالة إلى رئيس الحكومة الإسرائيلية، نتنياهو، قبل حوالي سنتين.

ونقلت القناة عن مسؤولين إسرائيليين رفيعي المستوى قولهم إن وزير خارجية البحرين، خالد بن أحمد آل خليفة، حمل خلال لقاء سري مع وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة، تسيبي ليفني، رسالة لتنقلها إلى نتنياهو، وأن آل خليفة التقى بالوزيرة الإسرائيلية ليفني على هامش المؤتمر الأمني في ميونيخ، في شباط/فبراير 2017.

وقال المسؤولون إن الوزير البحريني أبلغ ليفني بأن ملك البحرين، حمد بن عيسى آل خليفة، اتخذ قرارا بالتقدم باتجاه تطبيع العلاقات مع إسرائيل. وطلب الوزير البحريني من ليفني أن تنقل رسالة إلى نتنياهو مفادها أن البحرين تريد دفع علاقاتها مع إسرائيل.

وأبلغت ليفني نتنياهو بالرسالة البحرينية، لكنها رفضت التطرق إلى اللقاء مع الوزير البحريني ومضمونه. وقالت ليفني للقناة 13 إن “البحرين هي دولة مميزة. وفي السياق اليهودي أيضا. فقد كانت لديهم سفيرة يهودية في واشنطن. وهم مهذبون جدا. وهم معتدلون في المسألة الدينية وكذلك تجاه دولة إسرائيل”.

وأشارت القناة التلفزيونية إلى أن العلاقات بين إسرائيل والبحرين مستمرة منذ أكثر من 25 عاما، وجل هذه العلاقات سرية.

يشار إلى أن ولي العهد البحريني، سلمان بن حمد بن عيسى آل خليفة، كان قد نشر مقالا في صحيفة “واشنطن بوست”، في تموز/يوليو 2009، اعتبر فيه أن علينا التحرك نحو سلام حقيقي، بواسطة تربية شعبنا، والتوجه إلى الجمهور الإسرائيلي بهدف التشديد على نجاعة السلام الحقيقي. ومهمتنا هي رواية قصتنا بصورة مباشرة للشعب الإسرائيلي وتمرير الرسالة بواسطة وسائل الإعلام الإسرائيلية، وأن تعكس هذه الرسالة رأي التيار المركزي في العالم العربي بأنه اختار السلام كخيار استراتيجي”. ورد نتنياهو مرحبا بمضمون المقال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق