أخبار العالم

بريطانيا | لوحات تضامنية مع الناشط علي مشيمع ووالده على مبنى قناة بي بي سي البريطانية في لندن

أضاءت اللجنة الإسلامية لحقوق الإنسان بالتعاون مع منظمة Inminds، يوم أمس السبت،لوحات تضامناً مع الناشط علي مشيمع بعد مرور 31 يوماً على بدء اعتصامه المفتوح وإضرابه عن الطعام.

وقد أضيئت اللوحات على مبنى قناة ال بي بي سي اعتراضاً على سياسة القناة وتجاهلها لقضية علي مشيمع، واحتجاجاً الانتهاكات التي يتعرض لها المعتقلين في البحرين وحرمانهم من حقوقهم بالعلاج والمطالعة.

جسدت اللوحات صمود علي مشيمع ورسالته ومطالبه إضافة لضلوع الحكومة البريطانية بمعاناة الشعب البحربني عبر دعمها المستمر للنظام بالسلاح وتدريب السجانين من ايان هندرسون وحتى آلان والسكوت.

كما أدان المشاركون موقف البي بي سي لدعمها المستمر للنظام البحريني تماهياً مع دعم الحكومة البحرينية له.

وأكد رئيس اللجنة الاسلامية لحقوق الانسان مسعود شجرة في لقاء مع وكالة يونيوز للأخبار “أنهم موجودين هنا اليوم تضامناً مع علي مشيمع المضرب منذ أكثر من 30 يوماً عن الطعام وللتظاهر ضد ما يحدث للمعتقلين السياسيين في البحرين، وللطريقة التي يعاملون فيها ويمنع فيها عنهم العلاج”، وأشار بالخصوص إلى والد علي مشيمع المصاب بالسرطان مع ما يتطلبه هذا من علاج خاص، ومديناً صمن قناة ال بي بي سي التي ورغم تغطية كل وسائل الإعلام لما يحدث في البحرين، إلا أن ال بي بي سي اختارت الانحياز إلى جانب الحكومة البريطانية في دعم النظام البحريني.

وأشارت الناشطة فلسطينية في Inminds ساندرا وطفة، أن وجودهم أمام البي بي سي احتجاجاً على ما يحدث في البحرين “واستمرار اعتقال والد علي مشيمع و5000 آخرين”، مطالبة ال بي بي سي بأنه قد حان وقت قول الحقيقة.

ومن جهتها أضافت الإعلامية ريم عبد الله ” الإعلام هو رسالة إنسانية بالدرجة الأولى قبل أي شيئ آخر، لذلك إذا لم نقم بدورنا كإعلاميين لنقل الواقع كما هو فالأجدر بنا أن نكون في أماكن أخرى”، متأسفة لعدم نقل ال بي بي سي لأي خبر عن تدهور حالة علي مشيمع الذي ينفذ إضراباً عن الطعام أمام السفارة البحرينية في لندن تضامناً مع والده المعتقل حسن المشيمع والمصاب بالسرطان.

– إضاءة اللوحات على مبنى قناة بي بي سي
– ناشطات يرفعن علم البحرين
– تواجد الصحفيين
– تصريحات صحفية

– رئيس اللجنة الاسلامية لحقوق الانسان / مسعود شجرة
– ناشطة فلسطينية في Inminds / ساندرا وطفة
– الإعلامية / ريم عبد الله

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق