أخبار العالم

البحرين تسمح للشيخ عيسى قاسم بالسفر إثر تدهور صحته

غادر رجل الدين الشيعي البارز الشيخ عيسى قاسم المنامة الاثنين متوجها إلى بريطانيا لتلقي العلاج إثر تدهور في حالته الصحية.

وخضع قاسم الذي تجاوز الـ70 من عمره للإقامة الجبرية بحكم الأمر الواقع في الدراز، إحدى ضواحي المنامة، منذ أن صدر في 2016 حكم أولي بسحب جنسيته البحرينية إثر إدانته بتهم تشمل “خدمة مصالح أجنبية”، أيدته بعد ذلك محكمة التمييز.

ومنحت السلطات البحرينية قاسم جواز سفر بعد سحبه منه في 2016.

وهذه المرة الثانية التي تتدهور حالة رجل الدين بعد قيام السلطات بسحب جنسيته إثر إدانته بتهمة “خدمة مصالح أجنبية”، حيث خضع لعملية جراحية نهاية العام الماضي.

ويعتبر قاسم أحد قادة التظاهرات التي خرجت عام 2011 في خضم أحداث “الربيع العربي”، وقادتها الغالبية الشيعية المطالبة بإقامة ملكية دستورية في المملكة التي تحكمها سلالة سنية.

وكانت وزارة الخارجية الأميركية قد انتقدت البحرين في تقريرها السنوي حول وضع الحريات الدينية في العالم، وذكرت قضية الشيخ قاسم على وجه التحديد.

وأحيل عشرات المعارضين البحرينيين على القضاء وصدرت عليهم أحكام قاسية بالسجن لدعوتهم إلى إسقاط الحكومة، وفي أغلب الأحيان أرفقت الأحكام بإسقاط الجنسية عن المدانين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق