أخبار العالم

البحرين: حملة واسعة لاختراق حسابات النشطاء والمعارضين على تويتر!

 الثلاثاء ٠٣ يوليو ٢٠١٨ – ٠٤:٣١ بتوقيت غرينتش
شن مجهولون حملة واسعة لاختراق حسابات نشطاء ومعارضين بحرينيين على موقع التواصل الإجتماعي “تويتر” أمس الاثنين 2 يوليو/تموز 2018.

العالم – البحرين

وتمكن المجهولون من اختراق حساب الصحفي والكاتب جعفر الجمري بعد أن استولوا على حساب المغرد أحمد الخباز شقيق المحكوم بالإعدام ماهر الخباز.

واعتمد المجهولون في اختراقهم لسلسلة من الحسابات على إيهام الضحية بطلب المساعدة من الحساب المخترق حيث نشر العديد من المغردين رسائل أرسلت من حساب الصحفي الجمري بعد اختراقه تطلب منهم المساعدة في استعادة حساب عبر إرسال الرمز على هواتفهم في عملية مكشوفة تهدف للحصول على كلمة السر للحساب المستهدف الذي يعتمد وسيلة الرسائل القصيرة SMS للحصول على كلمة السر.

الجدير ذكره أن حركة واسعة من الحرب الإلكترونية كانت واضحة مطلع العام الجاري حيث تسببت بلاغات كاذبة مكثفة على الحسابات المعارضة على مواقع التواصل الاجتماعي في تعطيل هذه الحسابات للمراجعة من قبل إدارات مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.

وبررت إدارة موقع “تويتر” تعليقها للحسابات أنه “إذا تم الإبلاغ عن انتهاكه للقوانين المتعلقة بإساءة الاستخدام” فإنها تضطر “إلى توقيف الحساب مؤقتًا أو توقيفه بشكل دائم في بعض الحالات”.

وتعتمد السلطات البحرينية على شبكة من الحسابات التي تقوم بإرسال التبليغات على الحسابات المعارضة لتعليقها مؤقتًا أو إيقافها بشكل دائم مستغلة في بعض الأحيان نشر صور من الأحداث اليومية سواء الإصابات أو الاحتجاجات الغاضبة.

وقد لعبت مواقع التواصل الاجتماعي دوراً مهماً في ثورة 14 فبراير حيث انطلقت عبر دعوات انتشرت على موقع “فيسبوك” ثم تنامى استخدام المواطنين البحرينيين إلى موقع “تويتر” الذي بات أحد أهم المصادر للأحداث اليومية.

وقد أوقفت إدارة تويتر العديد من الحسابات وحجبت حسابات من الظهور في محركات البحث من بينها حساب “قناة اللؤلؤة” وذلك بسبب التبليغات المكثفة وقد أعيد الحساب بعد فترة زمنية من مراجعة مدى توافق المحتوى مع القوانين المتعلقة بالاستخدام.

وبالرغم من توقيف العديد من الحسابات واختراق أخرى عبر حيل مختلفة خصوصاً المرتبطة بالحركات الشبابية والشخصيات المعارضة إلا أنها قادرة على إرسال شكوى إلى إدارة تويتر عبر قنوات متاحة لرفع التعليق المؤقت للحساب بعد التأكد من التزام الحساب بالقوانين أو أنه لا يدير أنشطة ضارة أو الاستعادة عبر الخطوات المحددة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق