أخبار العالم

الشيخ الدقاق:تصعيد السلطة المتواصل ضد آية الله قاسم وابنه البار الشيخ علي سلمان يعود لصبرهم وثباتهم في المطالبة بالحقوق

بسم الله الرحمن الرحيم.
الحمد لله رب العالمين، وصلى الله على محمد وآله الطاهرين، واللعن الدائم المؤبد على أعدائهم أجمعين، من الان إلى قيام يوم الدين.
.
قال تعالى: ( الذين آمنوا وعملوا الصالحات طوبى لهم وحسن مآب) سورة الرعد آية 29
.
تمر علينا الذكرى السنوية الثانية للقرار الجائر للسلطة الخليفية بإسقاط جنسية سماحة آية الله المجاهد الشيخ عيسى أحمد قاسم(حفظه الله)، كما ان يوم غد الخميس سيشهد جلسة محاكمة ابنه البار سماحة الشيخ علي سلمان في قضية كيدية بتهمة التخابر مع قطر.
.
إن السلطة الظالمة في البحرين لم تصعد كثيراً ضد آية الله قاسم وابنه البار الشيخ علي سلمان، إلا لما لمسته منهما من صبر وثبات في الموقف، وعدم تراجعهما وتنازلهما عن حقوق الشعب العادلة والمسلوبة، بل إن السلطة لم تقع على لحظة وهن وضعف منهما، وهذا من لطف الله عليهما وعلينا.
.
إن هذه الاجراءات التعسفية لاتزيدهما ولا تزيد المؤمنين الغيارى إلا رفعة في قلوب الناس ومجداً في التاريخ، فطوبى لهم وحسن مآب.
.
إن سماحة آية الله قاسم لاينحصر في شخص أو فرد، بل يتجلى في فكر وروح العزة والكرامة، ورفض الذل والخيانة التي تربى عليها شعبنا الكريم في البحرين، ولن ينسى شيخه، بل سيواصل مسيرته، وماضاع حق وراءه مطالب، وسيظفر بالنصر وإن طال الزمن، وما النصر إلا من عند الله العزيز الحكيم.
.
عبدالله الدقاق – قم المقدسة.
الاربعاء 6 شوال 1439ه
الموافق 20 يونيو 2018م.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق