أخبار العالم

الشيخ الدقاق يحمل نظام البحرين مسؤولية صحة الشيخ قاسم

الإثنين ٢٥ يونيو ٢٠١٨ – ٠٦:٢٩ بتوقيت غرينتش

قم المقدسة (العالم) – ‏25‏/06‏/2018 – اعرب مدير الحوزة العلمية البحرينية في مدينة قم المقدسة الشيخ عبد الله الدقاق عن خشيته من مضاعفات قد تحدث في صحة آية الله الشيخ عيسى قاسم، محملا النظام البحريني مسؤولية صحة وسلامة الشيخ قاسم.

العالم – خاص بالعالم

وقال الشيخ الدقاق في حوار مع قناة العالم صباح الاثنين: ان سماحة آية الله المجاهد الشيخ عيسى احمد قاسم في اواخر شهر رمضان المبارك وتحديدا قبيل ليلة القدر بليلتين، وقع على الارض في بيته واصيب في حوضه وفخذه وكنا نخشى ان يكون قد تعرض حوضه الى كسر، لانه في السابق ايضا قد وقع وحصل كسر لحوضه وبقي مدة طويلة في المستشفى وفي بيته وهذا كان قبل الحصار عليه.

واضاف الدقاق: وعندما وقع في رمضان مرة اخرى لم يستطع ان ينهض لوحده وكان ابناؤه يحملونه وكان يصلي من جلوس، ولكن في ذلك الوقت لله الحمد توصلنا الى انها مجرد رضوض وليست كسور في الحوض او الفخذ، ولكنه ظل مدة لا يستطيع ان يتحرك لوحده بل كان يتكئ على اولاده في حركته وخصوصا انه ايضا مصاب بداء في ركبته بحيث لا يستطيع ان يمشي ويتحرك بشكل جيد.

وتابع: يأتي خروجه في الاسعاف هذه المرة لإجراء فحوصات على فخذه وركبته للتأكد من سلامة حوضه، حيث لابد له من اجراء الاشعة المقطعية على فخذه وعلى حوضه للإطمئنان الى انه لم يصب بكسور.

واوضح الدقاق ان الشيخ عيسى قاسم وقع بعد العشرين من شهر رمضان قبل ليلة القدر يوم 23 من رمضان، وفي ذلك الوقت لم يستطع الخروج الى المستشفى، وانه منذ ذلك الوقت الى يومنا هذا مر عليه قرابة 20 يوم او اكثر لم يستطع الخروج خارج بيته الى المستشفى.

وصرح: هذا الخروج الآن هو متأخر جدا ونخشى ان تكون هناك مضاعفات لصحة سماحة الشيخ، ونحن نحمل النظام الخليفي الحاكم في البحرين مسؤولية صحة وسلامة الشيخ لأن هذا التدهور المتكرر لصحة سماحته وهو في هذا السن هو نتيجة الحصار الظالم عليه والاقامة الجبرية وتعرضه الى مضايقات بحيث انه بناته اذا جئن من الخارج قد لا يسمحون لهن بالدخول الى البيت او يتعرضن الى المضايقة.

واردف الشيخ الدقاق: النظام الحاكم في البحرين يسعى للتضييق على الشيخ ويمارس معه القتل البطيء حتى يقول انه مات حتف انفه، ولكن النظام يرضخ اذا تدهورت صحة الشيخ بشكل كبير جدا، لذلك تم الاتصال بالاسعاف وهناك ترتيب مع بعض الاطباء في المستشفى الدولي ومستشفى ابن النفيس والشيخ حاليا يرقد بالمستشفى وقد نقل البارحة الساعة التاسعة والنصف مساء بتوقيت البحرين الى مستشفى ابن النفيس واخذت له الاشعات اللازمة ونسأل الله عز وجل ان تكون النتائج جيدة.

وقال: لا يوجد تواصل مع سماحة الشيخ والاتصالات مقطوعة وابنه وصهره خرجا معه كي يحضرا الدواء لسماحة الشيخ وتم اعتقالهما لاجراءات امنية يتخذها النظام، ونحن نحمل النظام في البحرين مسؤولية صحة الشيخ وامن الشيخ وامن عائلته.

واشار الدقاق الى ان النظام يريد ان يهين رأس الطائفة الشيعية في البحرين ويريد ان يهين المواطنين، وهو يجهل ان مثل هذه الاجراءات انما تعمق هذه الشخصية العملاقة في قلوب الجماهير وفي قلوب الشعب البحريني وفي قلوب جميع المسلمين والاحرار في العالم وكلما ازداد النظام في ظلم الشيخ وامعن في الاجراءات التعسفية ضد الشيخ وعائلته كلما انتشرت مظلوميته ومظلومية شعب البحرين واتضح للجميع ان هذا النظام يمارس انتهاكات مقننة ضد الرموز الدينية والسياسية في البحرين.

108

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق