أخبار العالم

كي لا ننسى الشهيدين الاعلامين احمد واخيه ناجي اسماعيل .

لم يعلم #الشهيد_ناجي_إسماعيل  قبل استشهاده في عمليه تصفيه على انها حادث  مفبرك انه سوف يلحق بركب الشهاده وهو حاملا صورت اخيه #الشهيد_احمد_اسماعيل وكان معلقا كاميرته على كتفه رافعا بكل فخر صورت الشهيد اخيه ولم يعلم انه بسبب الكاميرا التي يحملها سيكون مستهدفا فما خطورت  تلك الكاميرا التي هي اقوى من الرصاص لانها تفضح سلوكا اجراميا بحق شعب برئ مظلوم كل ذنبه انه رفع شعار اخوان سنه وشيعه هذا البلد ما نبيعه فما كان الرد على الشعار الذي يطالب بعداله ومسواة في الحقوق الا الرصاص والاغتيلات في صفوف الشباب لاسكات صوتهم ونهيهم عن مطالبهم وسلاحهم بذلك الاعلام عدسه حره تعبر عن مطالب حقه وعادله راح فيها كثير من الشهداء ضحية هذه المطالب الشهيد احمد اسماعيل واخيه ناجي لم يكونا الوحيدين هناك #الشهيد_السيد_محمود_محسن فتى في عمر الزهور ملاء جسمه شظايا سلاح الشوزن قضى شاهد على الظلم في ختام مراسم عزاء #الشهيد_علي_فيصل وهناك عشرات الاعلمين مهجرين ومعتقلين بسبب ادوارهم الاعلاميه فهل عرفنا ما هي قوة العدسه والتي هي اقوى من الرصاص ؟ نسال الله الرحمة للشهيد ناحي واخيه احمد اسماعيل جزاهم الله الف خير على عطائهم المتميز في اعلام ثورة البحرين وللتذكير الشهيد احمد اسماعيل قتل بالرصاص الحي من احد رجال المخابرات عند كان يعمل تغطيه اعلاميه ليلا في المراقبه ومشى مسافه طويله وهو ينزف دما حتى سقط شهيدا من غزارة النزيف في بلدة #سلماباد  الرحمة والخلود لجميع شهدائنا الابرار .
.
.
#البحرين #سلماباد #شهداء_البحرين

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق