أخبار العالم

نشطاء بريطانيون يحتجون على زيارة ملك البحرين للندن

نشطاء بريطانيون يحتجون على زيارة ملك البحرين للندن

دشن نشطاء بريطانيون يوم أمس السبت ٢١ أبريل ٢٠١٨م الاحتجاجات على زيارة ملك البحرين إلى العاصمة البريطانية لندن، ونظموا اعتصاما أمام شركة سيارات “لاند روفر” داعين مسؤولي الشركة إلى عدم المشاركة في رعاية معرض الخيول الملكي بوندسور في ٢١ مايو المقبل والذي من المقرر أن يحضره الملك البحريني.

ونظم الاعتصام ناشطون من منظمة مناهضة تجارة الأسلحة CAAT الذين رفعوا شعارات مكتوبة أمام مبنى الشركة، دعوا فيها إلى الامتناع عن رعاية معرض الخيول الذي سيحضره الملك البحريني إلى جانب ملكة بريطانيا في مسعى منه للحصول على “غطاء” و”شرعية” للاستمرار في انتهاكاته لحقوق الإنسان، بحسب بيانات القوى السياسية المعارضة

 وحث المعتصمون على المشاركة في العريضة التي أعلنتها المنظمة للاحتجاج على المشاركة معرض الخيول ورفض زيارته إلى لندن.

وأوضح الناشط البريطاني سام والتون بأن تقارير حقوقية أفادت بأن سيارات “لاند روفر” هي النوع المستعمل من قبل الأجهزة والقوات الخليفية في البحرين، ومنها يُختطف المواطنون والنشطاء إلى مراكز الاحتجاز والتحقيق ويتعرضون للتعذيب.

وطبع النشطاء لافتات الاحتجاج على سيارات “لاند روفر” داخل معرض للشركة المصنعة، ودعوا الشركة إلى عدم البحث عن الأرباح من خلال التعامل مع “ملك البحرين الطاغية” المعروف “بسجله الفظيع في مجال حقوق الإنسان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق