أخبار العالم

العفو الدولية: البحرين تستهدف النشطاء

 السبت ٣١ مارس ٢٠١٨ – ٠١:٠٦ بتوقيت غرينتش

رفضت منظمة هيومن رايتس ووتش، الدولية الحقوقية، تهديدات وزير الداخلية البحريني بقمع المعارضين والناشطين المعارضين لسياسات الحكومة.

العالم – البحرين

وقال إريك جولدستين، نائب المدير التنفيذي لقسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في رايتس ووتش: «ليس هناك أدنى شك في أن الحكومة تعتدي على الفسحة المتاحة للمعارضة، والآخذة بالتقلص».

ولفت، في بيان صادر عن المنظمة أمس الجمعة، إلى أن التعهد بمعاقبة أولئك الذين يخرجون عن «الثوابت الوطنية والعادات والتقاليد المرعية» يستهدف بوضوح كل من ينتقد سياسات الحكومة.

وأكدت رايتس ووتش أنها وثّقت قيام السلطات البحرينية بمراقبة المعارضين على الإنترنت ومعاقبتهم، وحجب العديد من المواقع الإلكترونية والمطبوعات، واعتقال ومضايقة المدونين والصحفيين والناشطين.

وأضاف البيان: «ذكرت مجموعة (بحرين ووتش) غير الحكومية، أن السلطات البحرينية استخدمت روابط إلكترونية خبيثة لتحديد من كان وراء بعض حسابات وسائل التواصل الاجتماعي التي لم تعجبها».

واعتبر البيان ما قاله راشد بن عبد الله آل خليفة، وزير الداخلية البحريني، في 25 مارس، من أن الحكومة ترصد الحسابات التي خرجت عن «الثوابت الوطنية والعادات والتقاليد المرعية»، وتهديده بسنّ تشريعات جديدة غير محددة وعقوبات شديدة ضد أصحاب الحسابات «المخالفة»، يعد استهدافاً مباشراً للمعارضة.

106-10

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق